ليكنس: ”هدفنا في الغابون هو التأهل إلى الدور الثاني”

كشف المدرب البلجيكي جورج ليكنس، أن هدف المنتخب الوطني الجزائري خلال نهائيات كأس أمم إفريقيا المقبلة بالغابون هو تجاوز الدور الأول، وبلوغ ربع النهائي من المنافسة، مؤكدا رفضه إعطاء وعود للجمهور الكروي الجزائري بخصوص التتويج بالكأس الإفريقية، خاصة وأن المنتخب الوطني لا يزال يعاني من عدة نقائص، ولم يصل إلى المستوى الذي يؤهله إلى رفع اللقب. 

شدد الناخب الوطني خلال ندوة صحفية عقدها صبيحة أمس، بقاعة المحاضرات للمركب الأولمبي 5 جويلية، على ضرورة تجاوز تعثرات تصفيات كأس العالم، والظهور بوجه أفضل خلال الكان القادم، ورفع التحدي من أجل تقديم مشوار ايجابي، واسعاد الجماهير الجزائرية التي تنتظر الكثير من منتخبها.
ويرى ليكنس أن الجزائر ستلعب في مجموعة صعبة، بتواجد منتخبات زيمبابوي، تونس والسنيغال، موضحا أنه يعرف جيدا المنتخب التونسي، مواجهته ستكون صعبة للغاية، وهو نفس الأمر الذي ينطبق على لقاء السنيغال في ختام الدور الأول.
لقاء زيمبابوي جد هام وهو مفتاح التأهل للدور الثاني
وشدد ليكنس على أهمية اللقاء الافتتاحي لكأس أمم إفريقيا، والذي ينتظر الخضر أمام منتخب زيمبابوي في 15 من الشهر الجاري، حيث اعتبره مفتاح التأهل، والفوز فيه سيكون خطوة عملاقة لبلوغ ربع النهائي.
واعتبر ليكنس أن جميع المواجهات التي تنتظر التشكيلة الجزائرية بالغابون ستكون صعبة، ولا يجب استصغار أي منافس، مشيدا بمستوى منتخب زيمبابوي التي تأهلت إلى الكان بعد مشوار رائع في التصفيات. وأوضح ليكنس أن المنتخب الوطني سيراهن على قوته الجماعية خلال نهائيات كأس أمم إفريقيا، وعلى الجميع تقديم أفضل ما لديهم من أجل إظهار المنتخب في أفضل صورة، حيث ينتظر أنصار الخضر ظهور مشرف لمحاربي الصحراء بعد بداية متعثرة في تصفيات كأس العالم أمام كل من الكاميرون ونيجيريا.
loading...


الابتساماتالابتسامات