دزاير توب : مبولحي : "الجزائر كل شيء بالنسبة لي وبفضلها وصلت لهذا المستوى".

مبولحي : "الجزائر كل شيء بالنسبة لي وبفضلها وصلت لهذا المستوى".


تحدث رايس وهاب مبولحي في حوار شيق مع موقع "اواست فرونس" عن المنتخب الوطني الجزائري وما قدمه له في مشواره الكروي، كما عاد الى مشاركته في كأس أمم إفريقيا الأخيرة وسبب اختياره نادي ران، حيث جاء الحوار على النحو التالي: 
لقد اكتفيت بالمشاركة في مباراة واحدة في كأس أمم إفريقيا، ما هو السبب؟
نعم لقد تلقيت اصابة في التحضيرات ولم أكن قادرا على المشاركة في المباريات بسبب الآلام التي كنت أعاني منها.
لماذا اخترت ران؟
لقد كان خياري سهلا وبسيطا بعد أن تلقيت اتصالا من المدرب، رامي بن سبعيني ومهدي زفان حفزاني للقدوم وهذا ما سهل قدومي، لقد عانيت في تركيا بسبب الوضعية الصعبة التي كنت فيها، لذلك فلم أفكر كثيرا قبل قبول العرض.
هل يمكنك أن توضح أكثر؟
عدة أمور لم تكن تسير بشكل جيد في تركيا، لم نكن نعرف من يقوم باختيار التشكيلة، لقد كنت مجبرا على اتخاذ قرار جريء.
هل تدربت على انفراد؟
لا لقد كنت مرتبطا بعقد مع الفريق، لكن ضيعت الشطر الأول من البطولة، آخر مباراة لعتبتها كانت في الموسم الذي سبق.
تنحدر من باريس لكنك اخترت الإنضمام لمارسيليا عندما كنت شابا؟
هذا يدخل ضمن مشواري الذي اعتبره خارج عن المألوف، لقد تابعوني عندما كنت أنشط في الصفوف الصغرى لباريس سان جيرمان واتصلوا بي، عندما تتصل بك مارسيليا وانت صغير فإنك لن تفكر كثيرا في قبول العرض.
كيف ترى قدومك إلى ران؟
عندما تلعب في نادي ران فإنها فرصة لك لكي تكون في نادي يسمح لك بالعمل بشكل جيد، أحتاج للاستقرار لأنني عشت ظروفا صعبة في بعض الأندية التي لعبت لها.
هل أنت نادم على بعض الخيارات؟
لقد قمت بخيارات سيئة ولكن في بعض الأحيان لم يكن ذلك بسببي، اذا اردنا اللعب ومعايشة احلامنا علينا تقبل بعض الأمور.
ماذا تمثل لك الجزائر؟
تمثل لي كل شيء، الجزائر أعطتني كل شيء، عندما لا تسير الأمور بشكل جيد في الفريق، المنتخب كان دائما بجانبي والفضل الأكبر يعود للجزائر في ما حققته اليوم.



تحدث رايس وهاب مبولحي في حوار شيق مع موقع "اواست فرونس" عن المنتخب الوطني الجزائري وما قدمه له في مشواره الكروي، كما عاد الى مشاركته في كأس أمم إفريقيا الأخيرة وسبب اختياره نادي ران، حيث جاء الحوار على النحو التالي: 
لقد اكتفيت بالمشاركة في مباراة واحدة في كأس أمم إفريقيا، ما هو السبب؟
نعم لقد تلقيت اصابة في التحضيرات ولم أكن قادرا على المشاركة في المباريات بسبب الآلام التي كنت أعاني منها.
لماذا اخترت ران؟
لقد كان خياري سهلا وبسيطا بعد أن تلقيت اتصالا من المدرب، رامي بن سبعيني ومهدي زفان حفزاني للقدوم وهذا ما سهل قدومي، لقد عانيت في تركيا بسبب الوضعية الصعبة التي كنت فيها، لذلك فلم أفكر كثيرا قبل قبول العرض.
هل يمكنك أن توضح أكثر؟
عدة أمور لم تكن تسير بشكل جيد في تركيا، لم نكن نعرف من يقوم باختيار التشكيلة، لقد كنت مجبرا على اتخاذ قرار جريء.
هل تدربت على انفراد؟
لا لقد كنت مرتبطا بعقد مع الفريق، لكن ضيعت الشطر الأول من البطولة، آخر مباراة لعتبتها كانت في الموسم الذي سبق.
تنحدر من باريس لكنك اخترت الإنضمام لمارسيليا عندما كنت شابا؟
هذا يدخل ضمن مشواري الذي اعتبره خارج عن المألوف، لقد تابعوني عندما كنت أنشط في الصفوف الصغرى لباريس سان جيرمان واتصلوا بي، عندما تتصل بك مارسيليا وانت صغير فإنك لن تفكر كثيرا في قبول العرض.
كيف ترى قدومك إلى ران؟
عندما تلعب في نادي ران فإنها فرصة لك لكي تكون في نادي يسمح لك بالعمل بشكل جيد، أحتاج للاستقرار لأنني عشت ظروفا صعبة في بعض الأندية التي لعبت لها.
هل أنت نادم على بعض الخيارات؟
لقد قمت بخيارات سيئة ولكن في بعض الأحيان لم يكن ذلك بسببي، اذا اردنا اللعب ومعايشة احلامنا علينا تقبل بعض الأمور.
ماذا تمثل لك الجزائر؟
تمثل لي كل شيء، الجزائر أعطتني كل شيء، عندما لا تسير الأمور بشكل جيد في الفريق، المنتخب كان دائما بجانبي والفضل الأكبر يعود للجزائر في ما حققته اليوم.