رياض محرز و الغابوني أوباميونغ يتصدران الصراع حول جائزة أحسن لاعب إفريقي

سيكون كل من الجزائري رياض محرز و الغابوني بيار-إيميريك أوباميونغ اللاعبين الإفريقيين الوحيدين المتواجدين ضمن قائمة الـ30 لاعبا المعنيين بالكرة الذهبية لمجلة “فرانس فوتبول” لاختيار أحسن لاعب في العالم لسنة 2016.
وسيسمح هذا التتويج لمهاجمي ليستر سيتي الأنجليزي و دورتموند الألماني بتصدر الصراع حول جائزة أحسن لاعب إفريقي، التي ستسلمها الكنفيديرالية الإفريقية لكرة القدم (الكاف) في الحفل التكريمي المقرر في شهر جانفي المقبل بأبوجا (نيجيريا).
ويري الملاحظون بأن محرز و اوباميونغ الذي توج العام الماضي بجائزة أحسن لاعب إفريقي-2015، يتوفران على معطيات إضافية تسمح لهما بالتنافس على اللقب الإفريقي كونهما متواجدان في قائمة الـ30 لاعبا للكرة الذهبية لفرانس فوتبول.
بالإضافة إلى محرز، يتواجد لاعبان جزائريان آخران في القائمة المعنية بجائزة أحسن لاعب إفريقي و يتعلق الأمر بإسلام سليماني المهاجم الجديد لنادي ليستر الانجليزي و هلال سوداني هداف نادي دينامو زغرب الكرواتي.
وسبق للاعبين جزائريين اثنين أن توجا بهذه الجائزة و هما لخضر بلومي عام 1982 و رابح ماجر عام 1987.


الابتساماتالابتسامات